الأخبار الصحفية

وكالة الإمارات للفضاء تبحث مجالات التعاون الفضائي في أوروبا

وكالة الإمارات للفضاء تبحث مجالات التعاون الفضائي في أوروبا

قام وفد رفيع المستوى برئاسة سعادة الدكتور خليفة محمد ثاني الرميثي، رئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء بزيارة عدة جهات معنية بقطاع الفضاء في عدة دول أوروبية وذلك بهدف تعزيز أطر التعاون والشراكات بين الوكالة وبين تلك الجهات.

وقام سعادة رئيس الوكالة وسعادة الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، المدير العام والوفد المرافق لهما بمناقشة فرص التعاون مع مختلف المؤسسات العاملة في القطاع الفضائي للاستفادة من خبراتها في مجال تقنية وعلوم الفضاء والأخذ بما ينسجم مع توجهات الدولة في تطوير هذا المجال.

 وتخلل تلك الزيارات عدد من اللقاءات المكثفة التي بدأت بلقاء مع  مكتب الأمم المتحدة لشؤون الفضاء الخارجي حيث تم التعريف بدور الوكالة والنظر في أهدافها وتطلعاتها المستقبلية ومناقشة سبل التعاون بين الطرفين لتعزيز العلاقات الثنائية وتبادل المعرفة في مجال الفضاء.

 كما قام الوفد بزيارة وكالتي الفضاء الفرنسية والإيطالية والاجتماع مع كبار المسؤولين في تلك الوكالات والذين باركوا بدورهم لدولة الإمارات إنشائها وكالة الإمارات للفضاء وإطلاق مشروع مسبار المريخ وأشادوا بهذه الخطوة الإيجابية مبدين رغبة كبيرة في التعاون والتنسيق المشترك.

 وقال الرميثي: "إن الاجتماعات واللقاءات الموسعة كانت ناجحة بكافة المقاييس حيث اطلعنا على مشاريع رائدة ومتقدمة تبنتها هذه الوكالات وقمنا بالمقابل باطلاعهم على خططنا المستقبلية لتأسيس شراكات استراتيجية في الشؤون المتعلقة بالفضاء وبلا شك فإن النتائج التي خلصت إليها الزيارة ستسمح لجميع الجهات المعنية بإمكانية  القيام بمشاريع مشتركة ذات جدوى وفائدة علمية".

 من جهته، قال الأحبابي: "نتطلع إلى تفعيل دور دولة الإمارات في الساحة الدولية من خلال لجان الفضاء المختلفة التابعة للأمم المتحدة والتي تم إنشاؤها لمناقشة التحديات وآخر مستجدات القطاع الفضائي حيث تعتبر المشاركة في هذه اللجان خير تمثيل لدولة الإمارات وتسهم بشكل فاعل في وضعها على خريطة الفضاء الدولية؛ كما نهدف إلى تأسيس شراكات استراتيجية مع مختلف الوكالات التي أبدت حرصها ورغبتها في فتح مجالات التعاون المشتركة بما يسهم في إثراء قطاعات العلوم وتقنيات الفضاء وتحفيز البحوث والدراسات المتعلقة بها."