الأخبار الصحفية

وكالة الإمارات للفضاء تنظم مجموعة من المحاضرات العلمية الفلكية المتخصصة

وكالة الإمارات للفضاء تنظم مجموعة من المحاضرات العلمية الفلكية المتخصصة

أعلنت وكالة الإمارات للفضاء بالتعاون مع مركز الفلك الدولي في أبوظبي عن تنظيم مجموعة من المحاضرات العلمية التوعوية التي ستتناول موضوعات مختلفة ذات الصلة بعلوم الفضاء والفلك، وذلك بهدف رفع مستوى الوعي الفضائي في الدولة بشكل عام ونشر الثقافة الفلكية في مجتمع الدولة. 

وستعقد المحاضرات المجانية والمفتوحة أمام الجميع بشكل أسبوعي في قاعة المحاضرات بفندق جلوريا في العاصمة أبوظبي أيام الأربعاء من الساعة السابعة مساءً حتى التاسعة مساءً، حيث تستضيف مجموعة من العلماء والمتخصصين في علوم وتقنيات الفضاء والفلك وذلك لمناقشة مواضيع متنوعة من بينها تحديد مواقيت الصلاة ورؤية الهلال وتحديد بدايات الأشهر الهجرية، إضافة إلى ظواهر الخسوف والكسوف والزخات الشهابية، فضلاً عن رصد الأجرام السماوية والتعرف على الكواكب والنجوم والمجرات وصفاتها المميزة. 

وأشار سعادة الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي مدير عام الوكالة، إلى أن رفع مستوى الوعي المجتمعي في علوم وتقنيات الفضاء والفلك المتنوعة، يأتي في إطار الخطط الاستراتيجية للوكالة وجهودها الرامية إلى بناء القدرات وتعزيز المعرفة الفضائية والفلكية بين مختلف الفئات المجتمعية، حيث ستتيح هذه المحاضرات وأنشطتها العلمية التفاعلية للمشاركين من العموم والطلبة فرصة اكتساب المعارف الفضائية المتنوعة التي من شأنها تعزيز اهتمامهم بقطاع الفضاء الوطني".

وأقيمت أولى هذه المحاضرات يوم الأربعاء 25 أكتوبر، حيث استضافت الدكتور حمد صالح من دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي وحاضر فيها عن "الحملة الإماراتية لتحري وقت ظهور الفجر"، في حين ستكون المحاضرة القادمة يوم 01 نوفمبر، وسيلقيها الأستاذ الدكتور عبد السلام غيث من مركز الفلك الدولي بعنوان "النجوم: ولادتها، حياتها، وموتها" متناولاً فيها إبداع الخالق سبحانه وتعالى في هذا الكون وما يحتويه كوننا البديع من أعاجيب وحقائق من الصعب تخيلها.

ومن المقرر أن يلقي الأستاذ مروان الشويكي من مركز الشارقة لعلوم الفضاء والفلك يوم 08 نوفمبر محاضرة بعنوان "النظام الشمسي الجديد"، حيث سيتحدث فيها عن اكتشاف كواكب بحجم الأرض تدور حول نجم "قزم" وتضم محيطات مياه سائلة ويمكن بالتالي أن تتواجد فيها أنواع من الحياة، أما يوم 15 نوفمبر فيلقي المهندس محمد شوكت عودة مدير مركز الفلك الدولي محاضرة عن الشهب وأصلها وأنواعها وكيفية رصدها والتعرف على حقيقة ما نراه عندما ننظر إلى السماء، في حين يتحدث الدكتور مالوري روبرتس أستاذ الفلك في جامعة نيويورك يوم 22 نوفمبر عن الكون عبر الطيف غير المرئي، والذي يشمل جميع مكونات الكون من اجرام سماوية غيرها والتي لا يمكن رصدها بصرياً.